الخميس، 20 مارس 2014

تأكيد استشهاد الأمير أبي عثمان -تقبله الله- وكلمة الشيخ أبي محمد علي الداغستاني -حفظه الله وسدده

يقول الحق -سبحانه- (من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه, فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا)

نعزي أمة الإسلام باستشهاد الأمير الهُمام أبي عثمان دوكو عمروف -تقبله الله- مؤسس إمارة القوقاز الإسلامية وأميرها الأول وذلك بعد سنين أمضاها في مراغمة أعداء الله من الروس والمرتدين, حيث جعله الله شوكة في حلوق المجرمين, وجبلا في الثبات واليقين, إلى أن اصطفاه الله شهيدا -نحسبه والله حسيبه- كما هي سنته في عباده الصالحين المُكرَمين.

وهذه كلمة جديدة للشيخ القاضي أبي محمد علي أصحاب الداغستاني -حفظه الله وسدده- يعزي فيه أمة الإسلام بالفارس الفقيد ويعلن قبوله خلافته, أميرا لإمارة القوقاز الإسلامية, وذلك بعد إصرار من إخوانه المجاهدين, واستخارة الله -سبحانه وتعالى-.

[الكلمة باللغة الروسية]
 
 http://www.youtube.com/watch?v=Ih5hWSAKTrI

 رحمك الله ياشيخنا وبطل هذه الامه كنت شوكة في حلوق الاعداء وستظل كذلك اللهم تقبله شهيداً واجمعنا به في جنات الفردوس الاعلى ضاعات الكلمات حين اردتُ ان ارثيك ايه البطل الهمام
اللهم ارزقنا الصبر على فراق ابطال امتنا

هناك تعليق واحد:

Inception يقول...

رحمه الله وتقبله فى الشهداء